الحجوزات الالكترونية .. مخاوف من صحة العروض وتوجس من النصب والاحتيال !

تاريخ النشر :27/10/2014 - 03:47 PM
أضف الصفحه إلى   ارسال  طباعة 
 الحجوزات الالكترونية .. مخاوف من صحة العروض وتوجس من النصب والاحتيال !
الحجوزات الالكترونية .. مخاوف من صحة العروض وتوجس من النصب والاحتيال !
فرضت التجارة الإلكترونية أسلوبها التسويقي على إيقاع حياتنا حتى باتت بعض الأسر تتسوق من منازلهم ومن هذه المنظومة التسويقية الالكترونية مواقع  حجوزات الفنادق التي نجح منها البعض بشكل كبير، وهذا النجاح ارتكز على أساليب عدة، تقديم جميع المعلومات والبيانات التي يحتاجها عن المنتج السياحي، خصوصاً الفنادق ومواقعها، صورها، وآراء مرتاديها، والبرامج السياحية المختلفة، لتوفير الوقت والجهد في عملية حجز الفنادق، إذ يتم الدفع عن طريقة بطاقات الائتمان الإلكترونية.

ولكن لوحظ في الآونة الأخيرة لجوء بعض المسوقين لهذه الخدمة لبعض الحيل لاصطياد العملاء، إذ يطلق العميل محركات البحث عن فندق بسعر مناسب ليفاجأ بوجود سعر مغرٍ وأمامه عبارة لا يوجد إلا 3 غرف، سارع بالشراء، وعند المبادرة بحجز الغرف يبدأ سيناريو جديد، إذ يضاف على السعر المعلن رسوم قيمتها 6%، وضرائب قيمتها 10%، ورسوم البطاقة الائتمانية 3%، وسعر الغرفة لا يشمل الإفطار وأيضاً المبلغ لا يسترد.
:

أضف تعليقك على الموضوع